“النادي السياسي” في جامعة الكويت يفتتح فعالياته

راعي الحفل سعد ناصر السهلي: شباب الكويت ثروة لا تعادلها أي ثروة

  • سعد ناصر السهلي: العمل في الحرم الجامعي يصبح أكثر قيمة لانه مرتبط بالعلم أولاً.. ولأنه يخص شباب الكويت ثانياً

 

افتتح النادي السياسي في جامعة الكويت كلية العلوم الإجتماعية فعالياته، تحت رعاية السيد/ سعد ناصر السهلي، حيث تضمنت الانشطة ندوتين، الأولى بعنوان “مفاوضات كويتية” بحضور السفير سليمان الشاهين (وكيل وزارة الخارجية سابقا) والدكتور سامي الفرج (خبير إستراتيجي).

أما الندوة الثانية فكانت بعنوان “التركيبة السكانية” حاضر فيها وكيل ديوان الخدمة المدنية محمد الرومي ودكتور علم الإجتماع يعقوب الكندري.

وقال سعد السهلي في كلمة الحفل التي رعاها في النادي السياسي: يشرفني ان اقف بينكم هذا المساء في احتفائية واحتفالية عزيزة علينا جميعا تمثل الوجه المشرق للشباب الكويتي، هؤلاء الشباب الذي جمعتهم كلمة الوطن فأرادوا ان يساهموا في البناء كل من جهته.. وفي الحرم الجامعي يصبح العمل اكثر قيمة وأهمية وقدسية لانه مرتبط بالعلم اولا ولأنه يخص شباب الكويت ثانيا.. عماد المستقبل ورهاننا على جيل يسعى لإحداث تغيير ايجابي.

وتابع السهلي.. وفي هذا النادي السياسي الذي يخدم طلبة الجامعة عامة وطلبة وطالبات كلية العلوم الاجتماعية خاصة.. ونمتثل لكلمة سمو امير البلاد المفدى الشيخ صباح الاحمد حفظه الله عندما قال:
إن ثروة الكويت الحقيقية في أبنائها ، و هي ثروة لا تعادلها أي ثروة ، فهم عماد المستقبل و أمل الوطن ، و على سواعدهم تبنى الإنجازات و تحقق الطموحات ، و عليهم أن يتسلحوا بسلاح العلم الحديث في عصر الثورة المعلوماتية ، الذي تتسابق فيه الأمم لتأخذ لها مكاناً في مسيرة التقدم . و لذلك فلا بد أن يكون لنا نصيباً من هذا التطور من خلال نقلة نوعية في نظامنا التعليمي.

واختتم السهلي كلمته قائلاً: نحن في هذا اليوم نحتفل بافتتاح انشطة النادي السياسي ندعو الله ان يوفق ابناءنا الطلبه والطالبات .. ونقول لهم: الله الله بالكويت.

الوسوم

مقالات ذات صلة