معرض بغداد الدولي للكتاب يشهد حفلا لتوقيع كتب لمؤلفين كويتيين بارزين

شهد معرض بغداد الدولي للكتاب اليوم الجمعة حفلا لتوقيع كتب للكاتبين الكويتيين سعود السنعوسي وبثينة العيسى.
ويعد حفل التوقيع الاول من نوعه لكتاب كويتيين في محفل ثقافي عراقي منذ قرابة ثلاثة عقود وسط حفاوة كبيرة من قبل المثقفين والقراء العراقيين.
وقالت العيسى في تصريح لها بهذه المناسبة “ان الحفاوة العراقية بالوفد الكويتي اثارت مشاعر الالفة والقرب والمحبة بعد مر القطيعة التي امتدت لسنوات طويلة”.
واعربت عن استعدادها لبذل ما في وسعها لانجاح معرض بغداد الدولي للكتاب “وتلك هي مسؤولية كل كاتب عربي”.
واشارت الى انها زارت شارع المتنبي في بغداد “وهو شارع تراثي مختص ببيع الكتب” حيث شاهدت هناك فضلا عن طبقات التاريخ والعراقة افاقا للمستقبل وبذورا للتغيير نحو الافضل.
ووقعت الكاتبة بثنية العيسى على عدد من كتبها للقراء بينها كتاب (خرائط التيه) و (كل الاشياء).
بدوره قال السنعوسي صاحب كتاب (فئران أمى حصة) في تصريح مماثل ان بغداد منحته انطباعا انسانيا عن الانسان العراقي وفائض المحبة الذي حظوا به منذ وصولهم.
واكد ان المشهد الثقافي العراقي كان حاضرا منذ سنوات “وما معرض بغداد للكتاب الا فرصة للالتقاء بالمثقفين العراقيين”.
من جانبه اشاد رئيس اتحاد الناشرين العراقيين الدكتور عبدالوهاب الراضي في تصريح ل(كونا) بمشاركة الكتاب الكويتيين بالمعرض معتبرا حفل التوقيع “اشارة مهمة لاقبال القارئ العراقي على المنجز الثقافي الكويتي”.
وحضر حفل توقيع الكتاب نائب السفير الكويتي في بغداد خالد القناعي وعدد من المثقفين والقراء العراقيين.
وكانت فعاليات معرض بغداد الدولي للكتاب 2018 قد انطلقت يوم امس بمشاركة نحو 600 دار نشر عربية واجنبية فضلا عن مشاركة كويتية هي الاولى منذ 29 عاما.

مقالات ذات صلة