وافد طعن زوجته بعد شكوك ثم انتحر رمياً من الطابق التاسع

 

قام وافد سيلاني بعد مشاجرة دامية مع زوجته بطعنها طعنات نافذة بالسكين، أثر شكه في تصرفاتها ثم تركها مضرجة بدمائها وقام برمي نفسه من الدور التاسع في مقر سكنه ببناية في منطقة حولي ليودع الحياة فوراً.
مصادر أمنية قالت لـ «القبس الإلكتروني» أن الزوج وحال طعنه زوجته بسكين أستله من المطبخ بعد مشاجرة سمعها جميع الجيران بالعمارة، لاحظوا خفوت الصوت وأختفائه إعتقاداً منهم بأنهم تصالحوا حتى سمعوا صوت أصطدام الوافد بالأرض وصراخ المارة وحضور الدوريات.
وأضافت المصادر «وشآت الأقدار أن يجد المسعفون الذين حضروا لموقع الجريمة أن المرأة لا تزال تنبض بالحياة ولم تمت، ليتم نقلها إلى مستشفى مبارك بحالة صحية حرجة، وتم فتح التحقيق بالواقعة».

 

مقالات ذات صلة