“الإخوان ينتقدون الإخوان”!

لا يجادل أحد على أن الإخوان المسلمين استطاعوا خداع كثير من الشباب وتشكيل عقولهم على نحو يجعلهم أشبه بالمنومين مغناطيسيًّا…وهم ينساقون خلف أطروحات الإخوان ويخدمون أجنداتهم بولاء منقطع النظير على الرغم من وضوح الدلائل وجلاء البراهين التي تؤكد بأن الإخوان المسلمين كغيرهم من الأحزاب السياسية التي تلتحف عباءة الدين لتضُفي شرعية على آرائها السياسية ويسهل عليها الإطاحة بخصومها عند أتباعها بحجة أن كل خصم لهم هو محاد لله ولرسوله وعدو مبين لدين الله الذي نزل به الروح الأمين على قلب الصادق الأمين ليكون رحمة للعالمين!

ومن دهاء الإخوان أنهم يحاولون جاهدين اخفاء النقد الذي يطالهم من بعض رموزهم أو بعض من انخدع بهم وانشق عنهم ومن هذه الأمور محاولتهم اخفاء نقد الراحل محمد الغزالي والذي يعد من أنشط مفكري الإخوان المسلمين ولكنه كان أقسى عليهم وعلى رموزهم من أشد أعداءهم!

حتى أنه اتهم الجماعة بأنها مخترقة من الماسونية العالمية واتهم مرشدها الثاني الذي خلف حسن البنا على زعامة الجماعة حسن الهضيبي بالانتساب للماسونية فقال في كتابه( من معالم الحق . ص ٢٢٤ ): « ولقد سمعنا كلاما كثيرا عن انتساب عدد من الماسون بينهم الأستاذ حسن الهضيبي نفسه لجماعة الإخوان ، ولكني لا أعرف بالضبط كيف استطاعت هذه الهيئات الكافرة بالإسلام أن تخترق جماعة كبيرة على النحو الذي فعلته »!! .

واتهمهم كذلك بالجبن والتلوّن وأنهم باعوا حسن البنا وذهبوا يتملقون السرايَ والحزب السعدي فقال : « كان هؤلاء الجبناء في حياة حسن البنا يقبلون يده ظهرا وبطئا ، فلما ولى هرعوا إلى القصر الملكي ، يقيدون أسماءهم في سجل التشريفات ، ويهادنون أعضاء الحزب السعدي ، وينظرون إلينا شزرا إذا سألناهم معاتبين أو جادلناهم محاسبين » ( من معالم الحق في كفاحنا الإسلامي . ص ۲۲۲ ) .

ماذا لو أن قائل هذا الكلام شخص لا ينتسب للإخوان؟!

عبدالكريم دوخي المجهول

@a_do5y

الوسوم

مقالات ذات صلة