أحمد جمال العيسى .. حالات قد تتطور

تواجه الكويت اليوم أزمة كبيرة بسبب مرض كورونا ونرى ان اعداد الإصابات تتزايد بشكل يومي لكن هذا ليس المرض الحقيقي و انما المرض الحقيقي هو الخوف المفرط الى حد الفوبيا من هذا الوباء.

الخوف المفرط قد يتطور إلى واحد من هذه الحالات:

الحالة الاولى: هي القلق المرضي من الطبيعي ان القلق مصاحب الانسان في حياته فهذا القلق يختفي لكن القلق النفسي يكون قلق حاد ويحدث بالتدريج من الخوف العادي الى رعب و خوف شديدين من هذا المرض.

الحالة الثانية: هو التوهم المرضي اي الفوبيا وهذا المرض يستحوذ على تفكير الشخص و قد تستمر لأشهر على هذه الحالة المتوهمة دون وجود اي دليل طبي ان هذا الشخص يعاني من مرض.

الحالة الثالثة: و الاخطر هي الضلالي وهذه الحاله المرضية تجعل الشخص يتوهم بالمرض و لايعاني من شيء و قد تصل الى ان هذا الشخص لايصدق كلام الطبيب و يصر على انه مريض.

هذه الحالات اخطر من مرض كورونا، ويجب ان لا ننسى ان عدد الوفيات من الانفلونزا الموسمية تصل الى ٦٥٠ الف حالة وفاة سنويا!! ونسبة وفيات المصابين من مرض سارس وصل الى ١٠% وهذه الاعداد والنسب اكثر بكثير من عدد وفيات من المصابين بمرض كورونا بنسبة لاتتعدى ال٣% وهذا دليل كافي على ان كورونا المستجد ليس اخطر من سارس و الانفلونزا الموسمية. لذى لا نهلع.

واجد بان الحل الامثل هو ان تتعامل مع المرض بشكل طبيعي وليس بشكل مفرط و ان تستخدم الاساليب الوقائية التي صرحتها وزارة الصحة وعدم الهلع في سماع اي خبر كان.

حفظ الله الكويت وشعبها من كل مكروه

الوسوم

مقالات ذات صلة